Menu
طلاب الدراسات العليا بجامعة الأمير محمد بن فهد يشاركون في مؤتمر عالمي للبحوث في أندونيسيا
Print this Page       Instagram

شارك عدد من طلاب الدراسات العليا بجامعة الأمير محمد بن فهد في المؤتمر العالمي “Asian Pacific Institute of Advanced Research (APIAR, Australia) والذي أقيم في مدينة بالي الأندونيسية قبل فترة وجيزة. وذلك في إطار حرص الجامعة على المشاركة بطلابها في المحافل والمؤتمرات العالمية بهدف إثراء المكتسبات العلمية وتطبيقاتها.

وتعتبر هذا المشاركة هي الأولى للجامعة على المستوى العالمي لقسم الدراسات العاليا، فيما تسعى الجامعة خلال الفترات القادمة على تكثيف هذه المشاركات في المؤتمرات العلمية العالمية.

وقام الطلاب المشاركين بتقديم عروض مرئية تلخص مشروع التخرج لكل طالب، ومناقشتها مع المشاركين في هذا المؤتمر، حيث نالت هذه العروض أستحسان الحضور وأشادوا بها. فيما قدم القائمين على المؤتمر شهادات وميدلايات تقديرية للطلاب المشاركين، نظير جهودتهم وتميزهم في هذا المؤتمر.

الجدير بالذكر أن الطلاب المشاركين في المؤتمر هم: رئيس جمعية طلاب الدراسات العليا الطالب سالم مفضي العنزي، و الطالب كرم سامي اليتيم، و الطالب محمد راشد القحطاني، والطالب بدر رياض العنيزي، والطالب عمر الشنقيطي.

وقدم الطلاب شكرهم الجزيل لإدارة الجامعة التي ساهمت في تهيئة كافة السبل والإمكانيات المادية والمعنوية للمشاركة في هذا المؤتمر، مشيرين إلى جهودها المميزة في تسهيل اساليب التدريس الفعالة لطلاب الدراسات العالية.

من جانبه أوضح نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور محمد بن صالح الملحم، ان الجامعة تسعى دائماً من خلال العديد أجهزتها الإدارية والأكاديمية إلى تعزيز قدرات الطلاب سواء في مرحلة الباكلوريوس أو مرحلة الدراسات العليا من خلال مشاركاتهم في المؤتمرات والمحافل الدولية المختلفة.

موضحاً أن الجامعة تولي اهتماماً كبيراً بطلاب الدراسات العليا من خلال استقطاب العديد من الأساتذة المميزين إضافة إلى توفير بيئة اكاديمية محفزة على الأبداع والتميز في مختلف التخصصات.

ولفت إلى أن مشاركة الطلاب في هذا المؤتمر العالمي الذي أقيم في اندونيسيا تعد المشاركة الأولى لطلاب الدراسات العليا لكنها ستشكل انطلاقة للعديد من المؤتمرات والفعاليات القادمة.