جامعة الأمير محمد بن فهد تتفق مع "اليونسكو" للتعاون في مجالات البحوث والتعليم
Menu
جامعة الأمير محمد بن فهد تتفق مع "اليونسكو" للتعاون في مجالات البحوث والتعليم
Print this Page      

وقعت جامعة الأمير محمد بن فهد مساء اليوم الخميس اتفاقية شراكة بين الجامعة ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" ، وذلك بهدف التعاون في مجالات البحوث والتعليم والذي سوف يتخللها توقيع  إنشاء كرسي اليونسكو  في الدراسات المستقبلية والذي سيكون في شهر سبتمبر القادم.

ومثل الجامعة في هذه الاتفاقية نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور فيصل بن يوسف العنزي وذلك عبر الاتصال المرئي مع مسؤولي اليونسكو في فرنسا

وتهدف الاتفاقية إلى التعاون في مجال الدراسات المستقبلية وتنمية الشباب والتعليم، في حين تعمل الجامعة على استكمال الإجراءات المطلوبة لإنشاء كرسي اليونسكو في الدراسات المستقبلية في جامعة الأمير محمد بن فهد.

وأوضح نائب رئيس الجامعة الدكتور فيصل بن يوسف العنزي‫: أن توقيع هذه الاتفاقية تأتي امتداد للمباحثات المستمرة بين الطرفين في الفترة السابقة وهي تأتي في إطار خطط الجامعة التوسعية لتعزيز مكانتها الأكاديمية والعلمية،

وأوضح العنزي تأتي هذه الاتفاقية في مجالات التعليم والبحوث تمهيداً إلى توقيع اتفاقية إنشاء هذا كرسي اليونسكو للدراسات المستقبلية خلال الفترة القادم. موضحاً ان هذا الأمر يحسب للجامعة كونها من أوائل الجامعات العربية التي تبرم أتفاقاً مع اليونسكو لإنشاء مثل هذه الكراسي العلمية